القسم الادبي

قصيدة عن العيون الحزينه , ابيات شعر عن بكاء العيون , شعر عن البكاء

دموعك يا حسناء تغري بي الهوى

فعيناك مينائـي وقلبي قد رسا

لمحتك من قلبٍ رقـيقٍ فلـم أزل

أراكٍ بقلبي في صبحٍ وفي مسا

طاغية الجمال خضراء العيون

تعلم أنّي بها مفتون
حالي عجيب والنّاس من حولي حائرون

هل نهاية هذا الحبّ الجنون؟
حبيبتي
تعلم كيف عذاب الحبّ يكون

تهرب منّي وأطاردها كالمجنون
والنّاس عمّا في خاطري يتساءلون

وأصبحوا عن حبّي وعشقي يتحاكون
وبأخباري يتناقلون ومن القصص يؤلّفون

وعنّي يقولون
مجنون خضراء العيون

لكنّهم لا يعلمون أو يعرفون
أنّي أبحث عن قلب حنون

وأريدهم من جراح حبي وعشقي يداوون
لكنّهم بحزني لا يعلمون

ولا يدرون أو يشعرون
جرح أوّل حبٍّ كيف يكون

كيف يكون
حبيبتي خضراء العيون
صادفني بالبراقـع وأعجبنـي
وأودعن قلبي على حد الممات

صابني سهم العيون اللي رمنى

يرسل سهوم المنايا بلحظـات

من عيونه يذبحـن لاسلمهـن

بالهدب فوق المحاجر شاعقات
الشاعر : عبد العزيز العبيدي

بوعيون هدبها فوق خـده مظلـه

مجهمات تشادى ريش ربد النعامي
ل : سالم اللهيفي

بوعيون هدبها فوق خـده مظلـه

مجهمات تشادى ريش ربد النعامي
ل : عبدالله بن علي التميمي

يابو عيون هدبها سـود

لا تذبح النـاس بعيونـك

تذبح بنجل وبيض خـدود

عجزت أوصفك وش لونك
أشارت بطرف العين خيفة أهلها

إشارة مذعور(ن) ولـم تتكلـمِ

فأيقنت أن الطرف قد قال مرحباً

واهلاً وسهلا بالحبيـب المتيـمِ

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق