التعليمي

معلومات عن حتشبسوت

نرى أن المصريين كثيراً ما يناقشون في أفلامهم ومسلسلاتهم قضية التماثيل الصغيرة التي تركها الفراعنة من خلفهم ، والتي تعتبر واحدة من أهم الأشياء الأثرية التي تمتلكها مصر ، ولكن للأسف كثيرين من المخربين يأخذون هذه التماثيل لبيعها خارج مصر للأجانب الذين يدفعون مبالغ ضخمة جداً فيها، كما أننا كثيراً ما نسكع عن اللعنات التي تركها الفراعنة على جدران مقابرهم ، أو في داخل الأهرامات وغيرها من الأماكن الأثرية ، كما أن مملكة الفراعنة تعرضت لحكم النساء أكثرمن مرة والتي كان لها دور كبير في النقوش والأثار التي وصلت إلينا اليوم .

ومن أهم القصص التي جاءت لنا عبر كتب التاريخ والتي تتحدث عن تاريخ مصر القديم وتاريخ الفراعنة هي قصة الملكة الفرعونية حتشبسوت ، والتي تولت حكم الفراعنة في فترة من الزمن، كانت أسرة حتشبسوت هي الأسرة الخامسة عشر من أسر الفراعنة ، وكانت الملكة حتشبسوت هي الفرعون الخامس من الفراعنة التي تولوا الحكم ، وكانت من أفضل من حمل لقب حاكم الفراعنة ، كما أنها كانت من أطول نساء الفراعنة في عصرها .

من أهم مميزات عصرها أن جيشها كان قوي جداً ، كما أنها كانت ناجحة جداً في أمور البناء ، وكانت تقوم بالرحلات كثيراً من اجل التعرف على الثقافات التي تحيط بهم، حتشبسوت هي الإنبة الأكبر للفرعون الأكبر توحتمس الأول ، وأمها كانت تدعى الملكة أحموس ، وكانت حتشبسوت لها أخ غير شرعي من أبيها ، فقررت أن تتزوجه من أجل أن يتقاسما الحكم معاً ، وذلك من أجل حل الخلافات ، وكان الأبناء الغير شرعيين لا يحكمون في ذلك العصر .

وقد لاحظ المؤرخون أن حتشبسوت خلفت ورائها الكثير من الأمور المبهمة التي لم يحدوا لها حلاً واضحاً ، والتي من أهمها لغز المهنس الذي أشرف على بناء معبد حتشبسوت الموجود في الدير البحري ، فقد اعتقد البعض أنهما كانت تجمعهما علاقة حب ، وكان هذا المهندس قد قام بعمل نفق بين مقبرة الملكة ومقبرته من أجل أن يعيشا معاً بعد الموت ، ومن أشهر الأماكن الموجودة في مصر اليوم هي مكان ضريح زوجها الموجود في وادي الملوك .

وكانت حتشبسوت شديدة الذكاء ، فقد قامت بعمل علاقات تجارية حسنة مع دول الشرق جميعها لتحد من مسألة الحروب التي قد يتعرض لها شعبها ، والتي كانت ستكلفها الكثير ، وكانت فترة حكها هي الأنجح بين فترات حكم الملوك الفراعنة الآخرين، ولكن لا يخلو الأمر من بعض المشاكل ، فقد بدأت الحكم من خلف الستار ، أي أنها كانت تحرك زوجاً كما تريد ، كما أن البعض اعتقد أنها هي من قتلت زوجها من أجل الحصول على الحكم ، ولكن لم يكن هناك أي دليل ضدها .

وكانت الملكة حتشبسوت شديدة الجمال ، كما أنها هي من كانت صاحبة فكرة ارتداء القفازات على الفساتين والتي أصبحت اليوم موضة تقوم بها جميع التساء ، ولكن كانت حتشبسوت تفقعل ذلك بسبب وجود عيب خلقي في أصابعها ، ولم يتمكن أحد من رؤية أو معرفة هذا الأمر إلا بعد وفاتها من خلال المومياء التي كانت لجسدها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى