الجمعة , مايو 24 2019
الرئيسية / الاخبار / أمر ملكي باستضافة 1500 حاج من أسر شهداء عاصفة الحزم
أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمراً ملكياً باستضافة 1500 حاج وحاجة من ذوي شهداء الجيش الوطني اليمني، والقوات السودانية المشاركة في عاصفة الحزم وإعادة الأمل، وذلك ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين لحج هذا العام 1439هـ. وقال وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد د. عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ المشرف العام على برنامج الاستضافة، إن صدور هذا الأمر من خادم الحرمين يأتي امتداداً لأعماله الجليلة، ومكارمه المتواصلة تجاه المسلمين بعامة وذوي الشهداء بخاصة، وتقديراً للتضحيات البطولية التي قدمها الشهداء الأبرار -رحمهم الله- في الدفاع عن حياض الدين، وأرض اليمن الشقيق وكرامة وعزة أهله. وجدد التأكيد على أن قراري “عاصفة الحزم”، و”إعادة الأمل” كانا قرارين صائبين، ويأتيان امتداداً لمواقف المملكة، ودورها القيادي والريادي في تحقيق الوحدة والتضامن للأمتين العربية والإسلامية، وتلبية لنداء النصرة في الوقوف مع القيادة الشرعية لليمن في حفظ أمنه، ووحدة أراضيه من شر الطامعين والعابثين. وأوضح آل الشيخ بحسب شبكه الشروق، أن الوزارة ممثلة بالأمانة العامة لبرنامج الاستضافة ستعمل على ..

أمر ملكي باستضافة 1500 حاج من أسر شهداء عاصفة الحزم

%name أمر ملكي باستضافة 1500 حاج من أسر شهداء عاصفة الحزم

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمراً ملكياً باستضافة 1500 حاج وحاجة من ذوي شهداء الجيش الوطني اليمني، والقوات السودانية المشاركة في عاصفة الحزم وإعادة الأمل، وذلك ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين لحج هذا العام 1439هـ.

وقال وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد د. عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ المشرف العام على برنامج الاستضافة، إن صدور هذا الأمر من خادم الحرمين يأتي امتداداً لأعماله الجليلة، ومكارمه المتواصلة تجاه المسلمين بعامة وذوي الشهداء بخاصة، وتقديراً للتضحيات البطولية التي قدمها الشهداء الأبرار -رحمهم الله- في الدفاع عن حياض الدين، وأرض اليمن الشقيق وكرامة وعزة أهله.

وجدد التأكيد على أن قراري “عاصفة الحزم”، و”إعادة الأمل” كانا قرارين صائبين، ويأتيان امتداداً لمواقف المملكة، ودورها القيادي والريادي في تحقيق الوحدة والتضامن للأمتين العربية والإسلامية، وتلبية لنداء النصرة في الوقوف مع القيادة الشرعية لليمن في حفظ أمنه، ووحدة أراضيه من شر الطامعين والعابثين.

وأوضح آل الشيخ بحسب شبكه الشروق، أن الوزارة ممثلة بالأمانة العامة لبرنامج الاستضافة ستعمل على مدار الساعة لاستكمال الإجراءات كافة بالتنسيق مع القطاعات الحكومية الأخرى لتنفيذ الأمر الكريم بما يحقق تطلعات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده من هذه الاستضافة، وبما يوفر للمستضافين وسائل الراحة والطمأنينة، ليؤدي المستضافون مناسكهم بكل يسر وطمأنينة.

الخرطوم(كوش نيوز)