السبت , أكتوبر 19 2019
الرئيسية / غير مصنف / وطني حبيبي

وطني حبيبي

يا وطني الحبيب ايقنت أنني مهما طال بي ألمغيب لن اعيش ساعة وردية
وجرحي أنا لن يستكين فلكم كذبت على نفسي
بأني سوف أنسى واعيش بلا حنين
فحين ذبحوك يا وطني ذبحوا ملايين العاشقين
سأرسم للعراق صورة على جدران قلبي وكل اشيائي واجعلها مشعلا فوق ألجبين
فاللعراق في داخلي بحر واسع من الحب والحنين
أمي في العراق حبيبتي من العراق عرسي سيكون في العراق
رغم انوف الغاصبين
ولدي سيبصر النور في العراق ولن أوذن بأذنه
سأصرخ صرخة ثائرا ولدي أنا وانت
فدااااااااااااااااااااااا ااااااء للعراق العظيم
لن أهديه وردة من قالها لن اعلمه الصمت
وان تقفل الأفواه في اقفالها
سأعطيه سيف جده (علي)
وأعلمه لما ثار (الحسين). عشر سنين حاصروا مليون طفل
قتلوا مليون طن قذفوا والف الف الف عاشق
ذبحوا وللنخيل الجميل حرقوا واليوم على صدر العراق جاثمين
ولاأكون الامريكا صديقا قسما بمدموع أليتامي لن اكون
ولعيون بغداد حبيبتي على العهد باقٍ ولن اخون
سأثر لصبر الصابرين لدموع الثكالى واليتامى للكرامة
لعيون أمي صارخ صرخة تدوي بوجه الغاصبين .
سأثر للنخيل لعبير البريئة لحبيبتي بغداد لدمعتة
رافقتني سنين فحين غدروك يا وطني
دنسوا قبلة العاشقين
.بالرغم ما قلت أنا وما كتبت سنعود الى الديار ولو بعد حين
والليل الطويل سينجلي وعما قريب تعانق دجلة الفرات
وعلى جسر اللأمة اهل الاعظمية للكاظمية يعبرون
ابشرك يا وطني الحبيب عما قريب
سيعلن النصر العظيم
وستشعل الانوار اعود الى حبيبتي بغداد
انا وملايين المهاجرين وطني الحبيبي
لن ينتهي هذا الحنين حتى اعود اليك يا وطن العاشقين