الجمعة , مايو 24 2019
الرئيسية / الاخبار / والى وسط دارفور يتفقد الاوضاع بقرى العائدين
أكد الاستاذ محمد احمد جاد السيد والي ولاية وسط دارفور بأن أولويات الولاية تتمثل في العودة الطوعية والإستمرار في حملة جمع السلاح ومحاربة الظواهر السالبة وحماية الموسم الزراعي . ووقف جاد السيد خلال زيارته لمحلية غرب جبل مره نيرتتي رافقه الامير تاج الدين ابراهيم مفوض العودة الطوعية وإعادة التوطين علي أحوال العائدين .بقري العودة الطوعية. وقال تاج الدين ابراهيم مفوض العودة الطوعية لولايات دارفور في تصريح بحسب سونا – إن والي الولاية عقد إجتماعا موسعا مع لجنة أمن الولاية بحاضرة محلية غرب جبل مرة نيرتتي بمشاركة أعضاء لجنة أمن المحلية مستعرضا فيها الإجراءات التي أٌتخذت في تأمين قري العودة الطوعية وتأمين الموسم الزراعي وأثرها علي الأرض . وأشاد الإجتماع بالترتيبات والإجراءات التي تمت بالمحلية لضمان انفاذ توجيهات لجنة أمن الولاية الخاصة بتأمين قري العائدين وتأمين الموسم الزراعي والاستمرار في محاربة كافة الظواهر السالبه بالمحلية. الي ذلك عقد والي وسط دارفور والوفد المرافق له إجتماعا نوعيا بنيرتتي ضم القيادات السياسية والاجتماعية وقيادات النازحين والعائدين تناول فيه الوالي هموم وقضايا الموطنين ا..

والى وسط دارفور يتفقد الاوضاع بقرى العائدين

%name والى وسط دارفور يتفقد الاوضاع بقرى العائدين

أكد الاستاذ محمد احمد جاد السيد والي ولاية وسط دارفور بأن أولويات الولاية تتمثل في العودة الطوعية والإستمرار في حملة جمع السلاح ومحاربة الظواهر السالبة وحماية الموسم الزراعي .

ووقف جاد السيد خلال زيارته لمحلية غرب جبل مره نيرتتي رافقه الامير تاج الدين ابراهيم مفوض العودة الطوعية وإعادة التوطين علي أحوال العائدين .بقري العودة الطوعية.

وقال تاج الدين ابراهيم مفوض العودة الطوعية لولايات دارفور في تصريح بحسب سونا – إن والي الولاية عقد إجتماعا موسعا مع لجنة أمن الولاية بحاضرة محلية غرب جبل مرة نيرتتي بمشاركة أعضاء لجنة أمن المحلية مستعرضا فيها الإجراءات التي أٌتخذت في تأمين قري العودة الطوعية وتأمين الموسم الزراعي وأثرها علي الأرض .

وأشاد الإجتماع بالترتيبات والإجراءات التي تمت بالمحلية لضمان انفاذ توجيهات لجنة أمن الولاية الخاصة بتأمين قري العائدين وتأمين الموسم الزراعي والاستمرار في محاربة كافة الظواهر السالبه بالمحلية.

الي ذلك عقد والي وسط دارفور والوفد المرافق له إجتماعا نوعيا بنيرتتي ضم القيادات السياسية والاجتماعية وقيادات النازحين والعائدين تناول فيه الوالي هموم وقضايا الموطنين المتصلة بمعاش الناس وتأمين انفسهم وممتلكاتهم .

وأشار تاج الدين الى أن والي وسط دارفور تعهد بالضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بمقدرات المواطنين بولايته داعيا حاملي السلاح ان يجنحوا للسلم مؤكدا أن أيادي الدولة ممدودة لهم لتحقيق السلام.

وأمتدح مفوض العودة الطوعية جهود ولاية وسط دارفور في تأمين احتياجات العائدين من الامن والصحة والتعليم مؤكدا بأن المفوضية وفرت مواد إيواء للعائدين بحاضرة الولايات وسيتم توزيعها للمستحقين من العائدين في قراهم.

و علي صعيد متصل عقد مفوض العودة الطوعية لولايات دارفور اجتماعا مع اللجنة التنسيقية للعودة الطوعية بولاية وسط دارفور و استعرض فيها الخطط والموجهات الجديدة المتصلة باولويات العودة الطوعية وضوابط توزيع مواد إيواء لضمان ايصالها لمستحقيها .

وقال تاج الدين خلال زيارته لولاية وسط دارفور إنه عقد عددا من اللقاءات شملت رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للإتحاد الوطني للشباب السوداني بولاية وسط دارفور ورئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لإتحاد العام لطلاب الولاية .

و اشار تاج الدين الى أن لقاءاته مع الشباب والطلاب جاءت في إطار موجهات الدولة الرامية إلى الاهتمام بقضاياهم وخاصة شباب النازحين والعائدين الي قراهم وذلك بتهيئة البيئه الملائمة لممارسة أنشطتهم المختلفة بالإضافة الي مشاركتهم في قيادة العمل الطوعي وسط مجتمعاتهم بإعتبار الشباب والطلاب هم أمل الأمة وصمام أمانها في تنفيذ البرامج خاصة المتعلقة بالعودة الطوعية وإعادة التوطين للنازحين واللاجئين بولايات دارفور باعتبارها واحدة من اولويات الدولة.

وأكد تاج الدين بانه توصل مع هذه المؤسسات الي شراكات ذكية لإنفاذ برامج العودة الطوعية.

الخرطوم (كوش نيوز)