القسم العام

ما هي حقوق الزوج على زوجته

الحياة الزوجيّة حياة مقدّسة، وضع لها الإسلام أسساً وقواعد متينة إن سار عليها الشريكان، والتزما بها حظيا بحياة زوجيّة رائعة، ونعما بالهدوء والطمأنينة والاستقرار، وقد خصّص لذلك حقوقاً وواجبات على الزوج والزوجة الالتزام بها، حتى يتحّقق مبتغاهم. فما هي حقوق الزّوج على زوجته؟

الحقوق والواجبات الزوجة

لتأسيس حياة زوجيّة سليمة والوصول بها إلى برّ الأمان، وضع الإسلام حقوقاً للزوج وواجبات عليه، ووضع كذلك حقوقاً للزوجة وواجبات عليها، وبما أنّ الرجل هو أساس الأسرة وربّ البيت، فقد ألزم الإسلام الزوجة بعدّة حقوق، ووضع حدوداً كثيرة لا يجوز لها أن تتجاوزها.
من حقوق الزّوج على زوجته الأساسية طاعته في غير معصية الخالق، حيث إنّ الرجال قوّامون على النّساء، وقد أُمر الزّوج بالرعاية والاهتمام، وهنا يجب أن يكون المقابل من الزوجة أن تطيع زوجها في كلّ ما يأمرها به، وأن لا تتصرف في شيء دون إذنه ومشورته. وطبعاً واجب على المرأة أن تطيع زوجها في كلّ أمر إلّا في معصية الله سبحانه وتعالى.
من حقوق الزّوج على زوجته كذلك تمكينه من الاستمتاع وعدم حرمانه من ذلك، وفي ذلك حكمة عظيمة تمنع الرجل من التفكير في تفريغ شهواته ونزواته خارج المنزل.
قد ورد في حديث للرسول عليه الصلاة والسلام أنّ المرأة التي لا تلّبي رغبة زوجها إذا طلبها تلعنها الملائكة حتّى تصبح، وفي حديث رواه البخاري عن الرسول “صلّى الله عليه وسلّم: “إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت، فبات غضبان عليها لعنتها الملائكة حتىّ تصبح”. كما أنّ الإسلام جعل خروج المرأة من بيتها بإذن زوجها من حقوق الرّجل، وكذلك له الحق في معرفة من يدخل إلى بيته، وتجنب إدخال من لا يرغب بوجوده داخل منزله.
كما أن التأديب من حقوق الزوج على زوجته، ويكون إما بالهجر، أو الضرب غير المبرح، وقد وردت آيات قرآنيّة كثيرة في جواز التأديب والسماح به للزوج؛ يقول تعالى: “الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض، وبما أنفقوا من أموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً إن الله كان عليّاً كبيراً” (سورة النّساء: 34).
من واجبات الزّوجة خدمة الزّوج، ومراعاة أمور المنزل والحفاظ عليه نظيفاً ومرتباً كما يحبّه، كما يجب عليها أيضاً رعاية أولادهما والاهتمام بهم.
يجب عليها أن تحافظ على ماله ولا تهدر به، وأن تحفظ أسرار البيت ولا تخرجها لأيّ أحد، كما عليها أيضاً أن تحافظ على علاقته وعلاقتها بأهله، وأن تحترمه في حضوره وتعظّمه في غيابه، وأن لا تشكوه أمام أهله أو أهلها، وعليها أيضاً أن تحب ما يحبّه زوجها، وأن تكره ما يكرهه.

مقالات ذات صلة

إغلاق