السبت , أكتوبر 19 2019
الرئيسية / غير مصنف / لا تعيش في الوهم….

لا تعيش في الوهم….

وتدور بــنا الحيــاة ،،
كحركة عقـــارب الساعة ،،
أو كمرور الفصــول الأربعة ،،
فصل الصيــف بحـــرارة قلوبنــا
فصل الخريــف بانهيار أشلاؤنــا
فصل الشتــاء بفــيـضـان دموعنــا
فصل الربيــع بسعادة مشــاعرنــا
هكذا نحن تتبدل أحوالنــا من فصلٍ إلى فصل ،،
ونجاهد بكل قوة لنصل إلى السعادة ،، وبقلب قلوب من حولنا
ولكن عندما تحــب أناسٌ ولا يحبونــك ،،
وتكتشف ذلك مؤخــراً ،،
تنهار عواطفك ،، وتتوقف ساعاتك في
ذهول وصــدمة من أولئك الذين أحببتهم ،،
أمن المعقول أن تصدق ما يجري ،،
أنا أعيش الواقع ،، أم أنه حلم قاسي ،،
وأسعى من النهوض منه ؟؟!!،،
تســاؤلات تقتلنا ،، وبراكيــن همٍ تفجرنا ،،
سأخبــرك كيف تكشفهم ،،
وتعلم بأنك غارق في أوهــام بنيتها في مخيلتك ،،
التــجاهل
تمضي ساعات وأنت تتحدث وتكشف ما بقلبك من هموم ،، وتهمس إليه بمشاعرك ،،
ولكــن لا يسمعك ،، ولا يعرك أي اهتمام ،،
الــذل
عندما تتنازل عن كبرياؤك ،، وتضحي لأجله ولايبالي ،،
فيخاصمك وتتناسى ،، وتجعل من نفسك المخطئ ،،
وتعتذر وتقطع أشلاؤك بالرجاء ،، ولا يسامح ،،
لا يصــدق
تخبره عن واقعٍ وحقيقة ،، ولكن يكذبك ،،
ولا يصدق ما تقوله ،، ويرمي عليك بكلمات سامة ،،
وأنت للأسف تحاول إقناع من لا يبالي ،،
ينتقــدك
مهما حاولت فأنت سيء بنظره ،،
وينتقد أسلوبك ،، وأحاديثك ليقدر شخصيتك ،،
وتحس إنك لاشيء ،،
يسـخر
من المؤلم أنه يسخر منك ،، لتحس بأنك أدنى منه ،،
ويقدر من علوك وكبرياؤك ،،
ويجعل منك عالة ،،
لم يقل أحــبك
أيها الحالم أمن المعقول تحب شخص ،، لا يحمل لك أي مشاعر حب ،،
ولم يصارحك بوده وارتياحه لك ،،
فكيف أحببته ؟؟!!
وكيف تمسكت به ؟؟!!
أتتوقع أن يحبك ،، وتقلب قلبه بأفعالك ،،
سامحني لقسوتي ،،
وانصــحك ،،
((أن لا تحــب إلا من أحبــك بصدق))
،، ولا تتوهم الحب من أشخاصِ لا يحبونك ،،