الإثنين , أكتوبر 14 2019
الرئيسية / 0 نثر و خواطر / الكريمات كمسهل للجماع

الكريمات كمسهل للجماع

ما رأى العلم فى إستخدام المراهم أو الكريمات لتيسير دخول وخروج القضيب داخل المهبل ؟

فى الجماع العادى ومع إعطاء الوقت الكافى للمداعبات الأولية التى تسبق العملية الجنسية فإن المرأة تُثار ومع التهييج تزيد الإفرازات المهبلية وفى مثل تلك الظروف فإن الإفرازات المهبلية تكون كافية لتيسير دخول وخروج القضيب داخل المهبل من دون حدوث أى أوجاع ويجب أن نذكر فى ذلك الصدد أن الرجل يلزم أن يكون رقيقاً مع قرينته فإن تلك الرقة لها نتائج هائلة فى إحراز التهييج نحو المرأة ، وبالتالى مبالغة الإفرازات المهبلية وكلما كان الرجل رقيقاً كانت الأنثى هادئة مسترخية الأعصاب وذلك يعاون على مبالغة الإفرازات أما إذا إحتاج الزوجان إلى بعض الملينات فعليهم بإستخدام بعض الكريمات المخصصه لأن بعض الكريمات قد تؤدى إلى حساسية بالجلد وحكة وإلتهاباً فى بوابة المهبل لأن الغشاء المخاطى المُبطِن للمهبل رقيق بشكل كبيرً ويزيد فى رقته عن البشرة العادى الأمر الذي يجعله عُرضة للإلتهابات أكثر من البشرة العادى .

كما ان تلك الميكروبات قد تقتل الحيوانات المنوية الأمر الذي يخفف من فرص الحمل علاوة على أنها تعوق حركة الحيوانات المنوية وعلى النقيض من ذلك فهناك إشكالية وهى أن الإفرازات المهبلية إذا ارتفعت خلال الجماع عن مقدارها الطبيعى من الممكن أن تكون مصدر تظلم لأن الرجل مع مبالغة الإفرازات لا يشعر باللذة التى يشعر بها عندما تكون الإفرازات فى حجمها الطبيعى .

* وفى ذلك الميدان فإن حكمة الله كبيرة لأنه عقب فترة الإفرازات المهبلية فإن الأوعية الدموية تتضخم وبالتالى فإنها تجعل الفتحة المهبلية ضيقة وذلك يُقلِل من شان الإفرازات المهبلية ويجعل تلك الفتحة من التمدد بحيث تسهل دخول وخروج القضيب مع إعطاء الرجل اللذة المعتادة فى مثل تلك الأوضاع ، ولكن هناك بعض النساء تكون إفرازاتهن المهبلية كثيرة مع تضخم طفيف فى الأوعية الدموية وبالتالي تكون الإفرازات المهبلية مصدر متاعب للرجل .

وفى ذلك الصدد يلزم أن نلفت البصر حتّى حبوب حظر الحمل التى تتعاطاها المرأة نوعان .. نوع يحتوى على هرمون الأستروجين بحجم أكثر من النوع الآخر وتلك الأقراص ذات الأستروجين العالى تضيف إلى الغفرازات المهبلية لهذا فإننا ننصح النساء ذوات الإفرازات الكثيفة بإستخدام أقراص حظر الحمل ذات البروجيسترون العالى .

وهناك كيفية أخرى لتخفيض فاعلية تلك الإفرازات وهى إستخدام العازل الطبى خلال الجماع وعموما فإن المداعبات الفائتة للعملية الجنسية تعمل على توزيع الإفرازات داخل المهبل وإذا فشلت كل تلك الأساليب فما على الزوج لكن يمسح تلك الإفرازات الزائدة مستعملاً قطعة من القماش المصنوع من القطن أو بعض الألياف الورقية الماصة للإفرازات .