الأمومة والطفولة

استعداد الطفل للفطام

استعداد الطفل للفطام

  • جلوس الرّضيع باستقامة، وقدرته على رفع رأسِه وكتفيه دون الشعور بالتململ والتّعب.
  • حبّه للطعام وطلبه له، وذلك يبدو بإيمائه للطعام عندما يراه، أو محاولته التقاطَ الطعام الذي يتناول منه أهله أمامه.

تدعو هذه السلوكيّات الأمّ إلى الاطمئنان بأنّ الطفل صارَ مستعدّاً للفطام، وتستطيع عندها البدءَ بإدخال الوجبات الغذائيّة إلى غذائه اليوميّ، مع الحرص على تجنّب الأطعمة التي تسبّب له الحساسيّة أو الانتفاخات.
السيريلاك مكمّل غذائيٌّ يناسبُ الأطفال من عمر الأربعة شهور، إلى سنّ السنتيْن، يحضّر بموادَّ طبيعيّة كالقمح، والأرزّ، والتمر، والشوفان، وغيرها، بوجود موادّ غذائية أخرى كالحليب، والفيتامينات، والأملاح المعدنيّة، والذي تجعلُ منه غذاءً مثاليّاً للأطفال الرضّع، حتى لمرحلة ما بعدَ الفطام.
تستطيع الأمّ أن تختارَ نوعَ السيريلاك المناسب لطفلها إذا لاحظت وجودَ علامات حساسيّة عليه، وتبدو الحساسيّة على الطفل بوجود طفح جلديّ خفيفٍ على الوجه واليديْن، وهذا سببه حساسيّة الطفل إما لبروتين القمح الجلوتين، أو بروتين الحليب، لذا يمكنها اختيار أحد البدائل المتوفّرة من سيريلاك لتغذية طفلها دون قلق، كاستبدال سيريلاك القمح بالأرزّ مثلاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى