أعراض الأمراض

إزالة الكرش نهائياً في أسبوع

الكرش

يعتبر بروز الكرش من أكثر المشاكل التي يعاني منها الأشخاص حول العالم في مختلف الفئات والعمرية ولدى كلا الجنسين، والتي يعود السبب في حدوثها إلى العديد من العوامل المتمثّلة في تركيز الشخص على تناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالدهون والمشبعة بالزيوت، وكذلك الإقبال على تناول السكريات، وعدم الالتزام بممارسة الرياضة، وتناول الوجبات الدسمة في ساعات متأخرة من الليل والنوم مباشرة بعدها حيث يعد ذلك سبباً رئيسياً في بروز الكرش، وكذلك عدم شرب المياه بكميات كافية وغيرها من الأسباب، لذلك سنطرح في هذا المقال عدة طرق فعالة من شأنها تمكن الشخص من التخلص من تلك المشكلة.

إزالة الكرش نهائياً في أسبوع

  • التركيز على تناول الخضروات وخاصة الخضراوات الورقية وكذاك الفواكه حيث تعتبر هذه الأطعمة أساساً للشعور بالشبع بالإضافة إلى أنها غنية بالفيتامينات والمعادت والعناصر الغذائية الهامة كما وتحتوي الفواكه على السكر الطبيعي والجلوكوز، وتقدم ذلك للجسم ضمن أقل قدر ممكن من السعرات الحرارية، حيث يعمل الالتزام بتناول هذه الأطعمة على نحت منطقة البطن وتخليصها من الدهون المتراكمة.
  • تجنّب الجلوس لفترات طويلة، حيث يعتبر ذلك عاملاً رئيسياً لبروز الكرش، والالتزام بممارسة التمارين الرياضية والتركيز على تمارين البطن، ويمكن استخدام الأجهزة الرياضية المخصصة لنحت تلك المنطقة، حيث يجب ممارسة هذه التمارين لمدة لا تقلّ عن ساعة يوميّاً لضمان زيادة معدل حرق الدهون، كما أن رياضة المشي تخلص الجسم من مشكلة الإمساك وبالتالي تصرف الفضلات المسبّبة لانتفاخ البطن.
  • التقليل قدر الإمكان من تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات والنشويات وخاصّة المعقدة منها، كالمعكرونة، والبطاطا، والذرة، والأرز وغيرها، حيث يصعب هضم هذه الأطعمة كما أنّها تؤدّي إلى تجمع الغارات في الأمعاء وبالتالي تؤدّي إلى انتفاخ البطن وتكون الكرش.
  • شرب كميات كافية من الماء لا تقل عن لترين يوميّاً أو ما يعادل من 8-10 أكواب على الأقل، حيث يعمل ذلك على التخلّص من كافّة السموم في الجسم.
  • محاولة التقليل قدر الإمكان من تناول مشتقات الحليب كاملة الدسم، واستبدالها بتلك الخالية من الدسم أو بتناول حليب الصويا الصحي، حيث تزيد هذه الأطعمة من احتماليّة الإصابة بالانتفاخ وزيادة معدل الغازات والتشنجات وبالتالي تؤدّي إلى العديد من المشاكل الهضميّة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالبهارات ومعززات الطعم والرائحة والتوابل وخاصة الحارّة منها، حيث يؤدّي ذلك إلى الإصابة بشكل رئيسي في التهيج والانتفاخ ويحفّز الأحماض الموجودة في المعدة، ويمكن استبدال ذلك بالمنكّهات الطبيعية كالليمون وورق الغار الطبيعي وغيره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى