الأربعاء , أغسطس 21 2019
الرئيسية / 0 نثر و خواطر / إرشادات لتحفيز الرغبة الجنسية لشريكة حياتك

إرشادات لتحفيز الرغبة الجنسية لشريكة حياتك

إرشادات لتحفيز الرغبة الجنسية لشريكة حياتك

.

.

فى أكثرية الأحيان يشتكى الرجال من عدم تجاوب شريكات حياتهم للعلاقة الحميمية، أو عدم التوافق الكامل فى الرابطة، لهذا يحاول أن العديد جاهدين لتحفيز شريكات حياتهم لأجل رابطة أفضل وأقوى، ويعطى لنا المتخصصون عبر فوكس نيوز الكثير من الإرشادات بشأن خطوات تدعيم الرابطة الحميمية:

1-احمل شيئا عن عاتقها:
أظهرت دراسة نشرتها مجلة الأمومة والطفولة أن 15% من السيدات يشعرن بالراحة، وتجدد الطاقة، وازدياد الرغبة فى الرابطة الحميمية، عندما يأخذ الرجال واحد من المهمات من على عاتقن كمساعدتهن فى إجراءات البيت أو المراعاة بالأطفال طفيفا، حيث صرحت التعليم بالمدرسة إن ذلك يعطى للمرأة احتمالية للتواصل مع نفسها أو الراحة والسُّكون طفيفا وبالتالى مبالغة طاقتها.

2-شجعها على الانتباه بذاتها:

ذكرت الأبحاث أن أكثرية السيدات خاصة بعدما يصبحن أمهات يفقدن اهتمامهن بأنفسهن، وينصب الجزء الأضخم من الرعاية على أطفالهن والمنزل، وذلك يجعلهن فى مزاج سيئ وشعور سلبى، لهذا ينصح المتخصصون النفسيون بوجوب تذكير شريكة حياتك باحتياجاتها المخصصة وبنفسها كمشاهدة التلفزيون أو الذهاب إلى الصالة الرياضية أو زيارة صديقة قديمة لها، وذلك كله ينعكس عليها بتحديث طاقتها ورغبتها.

3- كن أكثر عاطفية:

السيدات لسن مستعدات نفسيا طول الوقت للعلاقة كالرجال، لهذا يلزم على الرجل أن يكون أكثر عاطفية وأكثر فهما لطبيعة المرأة، بأن يبدأ بالمغازلة والمديح والمداعبة، وكما يوميء المتخصصون فإن ذلك كله يصدر فرقا كبيرا فى رغبة المرأة، ومن الممكن أن تبدأ المغازلة والمديح من وقت مبكر للغاية، بواسطة المكالمات التليفونية أو إرسال المراسلات القصيرة، فى الخاتمة تحويل تفكير الرجل عن طريقة مبالغة رغبة شريكته الجنسية إلى طريقة امتاعها بالجنس، ففى الجنس السفرية أكثر أهمية من المبتغى ذاته.

4- ساعدها للاستحواز على النشوة:

توميء التقديرات أن 30% لاغير من السيدات يمكنهن باضطراد الوصول إلى النشوة أثناء الرابطة الحميمية، إلا أن أغلبية السيدات يفتقرن إلى تحفيز وترغيب للوصول لها، وهذا من خلال الانتباه والتركيز الذى يبديه الرجل لها باستمرار وليس أثناء الرابطة لاغير.

5- احذر المشكلات العضوية:
تعمل بعض المشكلات العضوية على تخفيض رغبة المرأة، كأدوية الهرمونات، وذلك كله يسبب الهبوط فجأة فى الرغبة، لهذا يلزم مواصلة الطبيب فى مثل تلك الحالات.
فى الخاتمة يؤكد المتخصصون أن الرابطة الحميمية والرغبة فيها ليست نتيجة وثمرة اللحظة، ولكنها تراكم للأنشطة اليومية ولطبيعة الرابطة على النطاق الطويل.