الإثنين , مايو 21 2018
الرئيسية / الحياة والمجتمع / من اول من صنع الدروع

من اول من صنع الدروع

الدرع

يعتبر الدرع من أهمّ أدوات الدفاع عن النفس وحمايتها من الهجمات التي يتعرّض لها الجندي أثناء الحروب والمعارك، فمهمته التصدّي للضربات التي قد يتلقّاها الجندي من أعدائه، كما أنّه يخفف من أثر الضربة القوية المتوجهة من سلاح العدو، فهناك بعض الأسلحة التي يستطيع الدرع التصدي لها مثل: السيوف والرماح، التي قد تودي بحياة الفرد إذا هاجمه العدو بهذه الأسلحة، وحالياً تستخدم الدروع للتقليل من أعمال الشغب والفوضى ومكافحتها، وتختلف من حيث الأشكال والأحجام والأنواع.

أنواع الدروع

هناك أنواع عديدة للدروع فمثلاً من ناحية الحجم: منها الكبير الذي يغطّي كافّة الجسم، ومنها الصغير المخصّص لمنطقة محدّدة وغالبا تكون لمنطقة الصدر، أمّا أنواعها من ناحية المواد التي يتم تصنيعها بها فكانت في الحضارات القديمة تصنّع من الخشب أو جلود الحيوانات، وفي الحضارات الوسطى استمروا في استخدام الخشب في صناعة الدروع لكن بإضافة حواف معدنية على الأطراف، ومع مرور الزمن واختلاف الحضارات اختلفت طريقة التصنيع حيث مرّ بمراحل عديدة، ففي زمننا هذا تتمّ صناعة الدروع من المعدن الصلب وبعض المواد المركبة وهناك نوع متطوّر من الدروع ألا وهو الدرع الواقي ضدّ الرصاص، وأكثر الدروع المنتشرة بهذه الأيام هو الدرع المحمول باليد لسهولة التنقل به، علماً بأنّ تطوّر صناعة الدروع مرتبط بتطوّر الأسلحة.

أول من عمل الدروع

هو النبي داود عليه السلام الذي يتمتّع بصفات عديدة منها: القوة، والعلم، والحكمة، وأيضاً الشخصيّة القياديّة فكان ملكاً على شعبه، على الرغم من أنّه كان يعمل حداداً وهو أوّل حداد في التاريخ، كما أنّه يأكل ويعيش من صنع يديه، وميّزه الله تعالى بإمكانية تشكيل الحديد كما يرغب، فاتّخذها حرفة وقام بصناعة الدروع بهدف حماية المقاتلين من الأعداء والحفاظ على حياتهم، حيث إنّ النبي داود عليه السلام عاصر فترة حروب كثيرة، ويقول بعض المؤرخين أنّه كان يستطيع أن يصنع آلات حربيّة بأفضل شكل وبدقّة كبيرة دون أي أخطاء، فكان يصنع الحديد دون الحاجة إلى حساب المقاسات أو استخدام النار أو استعمال أداة تساعده على تشكيله.

إقراء أيضا  كيفية كتابة موضوع عن شخصية

تزيين وزخرفة الدروع

بدأ تزيين وإضافة الشعارات والرسومات التعبيرية في بداية العصور الوسطى، مع استخدام الألوان المختلفة كتعبير عن معنى خاص بهم، فهناك من يضع رمزاً لحيوان معيّن يدل على القوة مثل: الأسد أو النسر، ومنهم من يضع علم بلده الذي يمثله للتعريف عن نفسه، والبعض يضع رسومات لنوع معين من الأسلحة مثل رسم الرماح على الدرع.