الخميس , مايو 24 2018
الرئيسية / الحياة والمجتمع / من أين يستخرج المسك والعنبر

من أين يستخرج المسك والعنبر

المسك

المسك صِنفٌ من العطور الفاخرة في العالم مستخرجة ذات أساس حيواني، له تأثيرٌ سحري في مساعدة جسم الإنسان على الاسترخاء. المسك الأصلي يكون جافّاً ولونه أسوداً ومائلاً أحياناً للّون البنفسجيّ، سطحه ناعم وله مذاقٌ مُر.

المسكُ ذو الجودة العالية كان يُحفظ في مزهريّة مصنوعة من الذّهب، أو من الفضّة، أو من النّحاس، ويوضع في الممرّات وقاعات الاستقبال في قصور الملوك. المسك عبارة عن غدّة تقع بين المعدة والأعضاء التّناسليّة، يكون على شكل كيس صغير مغطّى بالشّعر، عند ذكر الغزال المسمّى بغزال المسك الذّي يبلغ طوله من الأنف إلى الذّيل المتر الواحد، ويبلغ طوله عن الأرض بنصف المتر، يتميّز بشهرة الرّمادي الطّويل.

غزال المسك من الحيوانات الخجولة جدّاً والمنعزلة، لهذا السّبب فإنّ مهمة العثور عليها تكون دائماً صعبةً ومتعِبة. تعيش في الغابات والجبال كمرتفعات الهملايا، وجبال التّبت، وسيبيريا، والشّمال الغربي للصّين. يُعدُّ مسك أُنثى الغزال من أغلى وأفضل أنواع المسك وهو المسك الأسود، يُراقب الصيّادون أُنثى الغزال لفترة طويلة من الزّمن ليتأكدّوا من صحّتها، ويتمّ صيدها في موسمٍ معيّنٍ من السّنة.

كيفيّة استخراج المسك من الغزال

للأسف يقتل الصّيادون الغزال ويستخرجون كيس المسك منه، يجفّفون الكيس تحت أشعّة الشّمس أو يغطّسوه في زيتٍ ساخنٍ جدّاً، ولكن الخبر الجّيد هو أنّ المسك يُمكن الحصول عليه من غير أن تُقتل هذه الحيوانات البريئة. عندما يمتلئ كيس المسك فإنّه يسبب للغزال الألم والحكّة الشّديدة مما يضطرّه إلى حك جسمه بالصّخور الحادّة والقويّة للتخلّص منه، يسقط كيس المسك على الأرض أو يظلُّ ملتصقاً بالصّخور ويكون في وضعٍ ممتاز، يجمع الخبراء هذه الأكياس الذّي تُسمّى بفأر المسك، وتُعتبر هذه الاكياس نادرة جدّاً.

تختلف جودة المسك حسب المكان؛ فالمسك الموجود في الصّين والتّبت من أفخر وأفضل الأنواع، ويحتلّ المسك النيباليّ والسيبيريّ المركز الثّاني. أصدرت معظم هذه البلدان قوانين صارمة تمنع قتل غزلان المسك لأنّها على حافة الانقراض بسبب جشع الإنسان وطمعه بالمسك.

إقراء أيضا  طريقة علاج إدمان الكبتاجون

المسك المستخرج من الحيوانات الأُخرى

فأر المسك أو ما يسمّى بـ Muskrat نوعٌ من القوارض التّي تعيش في الشّمال الأمريكي، معروف منذ القرن السّابع عشر بغدّته المسكيّة، واستخرج المسك منه في عام ألفٍ وتسعمئةٍ وأربعين ميلاديّة ولكنّه لم يلقَ رواجاً تجاريّاً.

توجد أيضاً حيوانات أُخرى يُستخرج منها المسك، مثل: بط المسك الموجود في جنوب أستراليا، وقوارض الزّباد، وتوجد أيضاً غدّتان من المسك عند التّمساح، ويُوجد أيضاً المسك عند الأفاعي.