الإثنين , مايو 21 2018
الرئيسية / الحياة والمجتمع / ما هي أنواع الاتصالات

ما هي أنواع الاتصالات

الاتصال

يُعتبر الاتصال من الوسائل التي يستخدمها الناس لتبادل ونقل المعلومات والأفكار ما بينهم، من خلال الكتابة أو الكلام أو أي طريقة أخرى، وأي اتصال يكون فيه طرفان، طرف مُرسل الذي يقوم يرسل الرسالة أو المعلومة، وطرف مستقبل وهو من يستقبل المعلومة أو الفكرة، ويمكن تعريف الاتصال على أنّه انتقال وتبادل المعلومات والعواطف والاتجاهات من فرد لآخر أو من مجموعة لمجموعة أخرى.

أشكال الاتصال

  • الاتصال اللفظي: ويتم هذا الاتصال بالكلام المنطوق سواءً أكان ذلك بالمحادثات أم الاجتماعات أم غيرها، وقد يكون بالكلام المكتوب مثل التقارير والمنشورات والكتب وغيرها من الطرق الكتابية، ويتميّز الاتصال اللفظيّ بإمكانية الاحتفاظ به والعودة إليه حين الحاجة لذلك، كما يتميّز بحماية البيانات والمعلومات من أي تحريف أو تغيير، أما عيوبه فتتلخص فيما يلي: البطء في توصيل المعلومات، ويمكن أن يتم فهم الكلام المكتوب أو غير المكتوب بشكل خاطئ خاصة عندما يُستخدم بعض المعاني التي تحمل أكثر من معنى.
  • الاتصال غير اللفظي: وهنا يتم نقل المعلومات والأفكار دون أي لغة، ومن الأمثلة عليه: الإيماءات، واللمس، وتعابير الوجه، والحركات باليدين، بالإضافة للتعبيرات الصوتية والتي قد تعبر عن مشاعر معينة مثل الفرح والمرح والهدوء والخوف وغيرها، وهناك أمور تحسّن من الاتصال غير اللفظي نذكر منها:
    • إتباع السلوك المتفتح: أي تلقي أي مقترحات أو عروض بشيء من الود لكسب ثقة الآخرين.
    • الاعتدال خلال الجلوس مع الآخرين.
    • النظر للآخر حين التواصل معه.
    • المصافحة بشيء من اللطف فهي وسيلة لنقل المشاعر والمودة.
    • الهدوء والإنصات للآخرين.

أنواع الاتصال

  • الاتصال الرسمي: وهو كل اتصال يغلب عليه الطابع الرسمي، ويكون بطريقة القنوات واللوائح الرسميّة، وله أقسام نذكرها:
    • اتصال من الأعلى للأسفل: وهو الاتصال الذي تصدر به المقترحات والأفكار من المنصب الأعلى إلى منصب أقل، مثال: من المدير للموظف، والهدف منه تنفيذ الأهداف والخطط والبرامج، وهو الأكثر شيوعاً.
    • الاتصال من الأسفل للأعلى: ويكون هذا الاتصال من خلال الرد على الطلب الرسميّ من الجهة الرسمية السفلى إلى الجهة العليا، مثلاً رد الموظف على طلب المدير.
    • الاتصال الأفقي: ويطلق عليه الاتصال المستعرض، وهو عبارة عن الاتصال بين الأفراد في مستوى واحد، مثل تعامل الموظفين مع بعضهم البعض أو المدراء مع بعضهم البعض.
  • الاتصال غير الرسمي: وهو عبارة عن اتصال مبني على العلاقات الاجتماعيّة والشخصية بين الأفراد والمجموعات، مثال على ذلك ما يتم بين الموظفين أو الأشخاص من مناقشات حول مشاكلهم أو مواضيع معينة.
إقراء أيضا  معوقات الاتصال