القسم العام

ماسك الذهب

ماسك الذهب

انتشرت في عالم التجميل خلال الآونة الأخيرة فكرة استخدام الذهب لتحسين صحة البشرة في الكثير من الدول العربية التي تهتم بتطوير تقنيات التجميل، ولكن فكرة استخدام الذهب لصناعة أقنعة الذهب التجميليّة للبشرة موجودة منذ فترة طويلة حيث كان ماسك الذهب هو سر إشراقة وجمال ملكة مصر الفرعونية القديمة والتي كانت تضعه على بشرتها يومياً، ممّا مكّنها من الحفاظ على مظهرها الشاب لفترة طويلة، كما كان الذهب يُستخدم في الطب البديل كعلاج للعديد من الأمراض بتناوله عن طريق الفم. وقد استطاع بعض علماء التجميل في اليابان تطوير قناع من رقائق الذهب الخالص بنسبة 99.9 من عيار 24، والذي يعمل على إعادة شباب البشرة إلى أن وصل استخدام هذا القناع إلى الدول الأوروبية وأمريكا ووصولاً إلى الدول العربية. وفيما يلي سنتطرّق للحديث عن أهم فوائد ماسك الذهب.
فوائد ماسك الذهب

  • يفيد ماسك الذهب المعروف ( بإكسير الشباب) في علاج مشاكل تقرّحات البهاق والبشرة كما ويقلّل من ظهور التجاعيد ويؤخر علامات الشيخوخة وتقدّم السن.
  • يعمل ماسك الذهب على تجديد خلايا البشرة المُتعبة كما يساعد على شد جلد الوجه والجسم، بالإضافة لكونه يعطي بريقاً للبشرة، ويحافظ على مرونتها ويؤخّر من تناقص الكولاجين فيها، ويحافظ على شباب البشرة لفترة زمنية أطول.
  • ماسك الذهب يخفّ من تهيّج البشرة والتهاباتها المتكرّرة على الوجه والرقبة.
  • يعطي قناع الذهب ملمساً ناعماً لامعاً للبشرة ويمكن استخدامه على جميع مناطق الجسم، كما ويغني المرأة عن وضع المكياج، ويخفّف من آثار الإجهاد على البشرة.
  • يعمل ماسك الذهب على تحفيز إنتاج الخلايا للطبقة العميقة السفلى من البشرة لإعادة إنتاج خلايا جديدة صحية وقوية وخالية من الشوائب.
  • يحافظ ماسك الذهب على رطوبة البشرة ويمنع جفافها وتشققاتها، كما ويساعد هذا الماسك على نفخ بسيط للوجه وتعبئة الخطوط الرفيعة الناتجة عن التقدّم في العمر.
  • يعمل ماسك الذهب على تفتيح البشرة طبيعياً وإبطاء إفراز مادة الميلانين التي تؤدي إلى حدوث الخلل فيها وحدوث التصبّغات أو البقع الملوّنة في البشرة.
  • يمنع ماسك الذهب ظهور الجذور الحرة في البشرة والتي تتسبّب في ظهور علامات الشيخوخة وأمراض الجلد.

وغالباً ما ينصح خبراء التجميل الفتيات وبخاصة العروس باستخدام قناع الذهب في فترة مبكّرة من العمر قبل ظهور علامات تقدّم السن أو عيوب مبكرة، وذلك للحفاظ على شباب البشرة وحيويتها لفترة زمنية أطول، كما ومن الممكن استخدامه كل شهر أو ستة شهور أو سنة، كونه يعمل على إزالة الجلد الميّت، والشوائب، والبقع، والبثور والحبوب ويُبقي البشرة لامعة نظيفة فاتحة وناعمة دون أن يترك أي آثار جانبية أو أضرار أو التهابات على البشرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى