القسم العام

كيف اغازل زوجي

كيف اغازل زوجي

كثير من الزوجات تحمل في صدرها عبارات حب ومودة وشوق وحنين وعشق لزوجها ولكنّها تجد الكلمات تقف وتتحجّر في صدرها وبالكاد تصل إلى سقف حلقها لتخمد هناك قبل أن تنطقها ، وهذا الشعور وهذه الحالة شائعتان في المجتمعات المتحفّظة والمفصومة على حد سواء ، وربما يكون للزوج القاسي البليد وصاحب المشاعر المتحجّرة دور رئيسي كذلك بهذا الشأن ، فماذا تفعل الزوجة لكي تعبر عن مشاعرها ، وكيف تغازل زوجها ، هذا ما سنعرفه في النقاط التالية :

الرومانسية

  • تذكّري أن ما من كائن حي على وجه الأرض ، وليس البشر فقط ، من لا يحب التودّد إليه أو يرفض المودّة له ، حتى أعنف الوحوش تراض في النهاية أمام الإهتمام الدافئ بها ، فحرّي بك أن تتيقني إذن بأن زوجك في النّهاية مهما كان في ظاهره بارداً فهو يحمل قلباً لا بد له أن يلين أمام القول العذب ، صابري وثابري على الغزل لمن يستحقه ، فكونك لا زلت تعيشين مع زوجك فهو يستحق منك أن تغازليه .
  • الحميميه
  • لا تتصنّعي الغزل وكوني طبيعيّة بالبوح به ، فالتصنّع في المشاعر أبشع بكثير من عدمها ، هي ليست دعوة لك بالصّمت الأبدي ، وإنما دعوة لأن تكوني طبيعيّة وغير متزلّفة أو متصنّعة باختيار عبارات الغزل ، دعي ما في القلب يخرج بكراً نقياً كما هو عليه ، دون مساحيق تجميليّة ستشوه براءته وصدقه وعفويته المحببّة .
  • اختاري الوقت المناسب لتغازليه ، وأفضل الأوقات هو كلّها ، نعم ، كلّها ، فكل الأوقات مناسبة لبث المودّة والمحبّة والعشق والغزل ، غازليه في كل لحظة تجدين فيها شعوراً رقيقاً محباً اتجاهه ، لا تحبسي فراشات العشق في صدرك ، دعيه يراها ، ودعيه يشم رائحة حروف غزلك في كل حين .

الدّلع من أحد أشكال الغزل ، فليكن دلعك أنثوياً ، يدخل الفرح والبهجة إلى روحه وقلبه ، وحاولي أن لا تغازليه إلا وأنفاسك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى