القسم العام

كيف أترك التدخين بسرعة

ترك التدخين

يعتبر ترك التدخين من أصعب الأمور التي يمكن أن يواجهها الشخص المدخن في حياته، وقد عّبر الكاتب الأمريكي (مارك توين) عن هذا الأمر من خلال كلمته الشهيرة :(ترك التدخين سهل، فقد فعلته آلاف المرات)، إلّا أنّ ترك التدخين ليس بالأمر المستحيل، والدليل على ذلك نجاح الكثير من الأشخاص في التخلّص من هذه الآفة التي تفتك بجسم الإنسان وتسبب الأضرار النفسية، والصحية، والجسدية المختلفة، وفي هذا المقال سنذكر طرق ترك التدخين بسرعة.

طرق ترك التدخين بسرعة

تحديد سببٍ محفزٍ وقويّ لترك التدخين والتركيز عليه بشكلٍ دائمٍ، والجميل بأنّ يكون هذا الحافر هو الحفاظ على الصحة العامة، والتي تعتبر من أهمّ النعم في هذا الكون، هذا بالإضافة إلى الرغبة في حماية العائلة من أضرار التدخين السلبيّ، والتي قد تكون كارثيةً، خاصّةً على الأطفال.

طلب الدعم من الآخرين، وإخبارهم بعزم الشخص المدخّن على ترك التدخين، حتى يقدّموا له الدعم النفسيّ والمعنويّ.

مقاومة الأوقات التي يشعر فيها الإنسان بحاجته الماسّة للتدخين، وذلك من خلال قيامه بلعب لعبة إلكترونيةٍ على الهاتف النقّال مثلاً، أو مضغ نوعٍ معينٍ من العلكة المخصّصة لتاركي التدخين، أو تناول حبةٍ من الفواكه، والجلوس في مكانٍ هادئ، والاسترخاء والتفكير في الأسباب المحفّزة لترك التدخين، ويمكن للشخص أن يكلّم صديقاً أو قريباً ليعطيه الدعم والتشجيع اللازم له.

استشارة طبيبٍ مختصّ في هذا المجال، واستعمال الأدوية التي تساعد على إقلاع عن هذه الآفة مثل: لصقات النيكوتين، أو أقراص حلوى، أو بخاخٍ يحتوي على نيكوتين، بالإضافة إلى العلكة الخاصّة، والحبوب التي توضع تحت اللسان، وغيرها.

التعامل مع أحد تطبيقات الهواتف الذكية التي تقدّم الدعم اليوميّ والمعلومات والنصائح المتعدّدة في مجال الإقلاع عن التدخين.

الاستماع إلى قصص الأشخاص الذين استطاعوا ترك التدخين بعد رحلةٍ طويلةٍ من الإدمان عليه.

شرب كميات كبيرةٍ من السوائل بهدف التخلص من النيكوتين المتراكم في الجسم.

تناول الطعام كلّما شعر الشخص بالجوع، فالشعور بالجوع طبيعيّ في هذه المرحلة، ويمكن للشخص التنسيق مع طبيبةٍ مختصة في أمور التغذية لمساعدته على تخطي هذه الفترة دون حدوث زيادةٍ كبيرةٍ في الوزن.

تناول أدوية لوجع الرأس؛ والذي يعتبر من الأعراض الجانبية للإقلاع عن التدخين، والذي قد يصاحبه أيضاً الإحساس بالدوار، والتعب، ولكن مع ضرورة استشارة الطبيب.

التحدث مع النفس بإيجابية، كأن يقول الشخص لنفسه: (أنا أستطيع أن أترك التدخين فأنا أملك قوةً وعزيمةً وإصراراً).

ممارسة الرياضة، فمن الجيد تنمية مهاراتٍ وعاداتٍ جديدة في حياة الإنسان لتحلّ محلّ تلك القديمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى