القسم العام

كيفيه عمل الكركديه للضغط المنخفض

الكركديه

يُشرب الكركديه بارداً أو ساخناً، وهو عبارة عن نبتة صغيرة سيقانها حمراء اللون، يُقدّم عند بعض الناس بدل العصائر؛ وذلك لما له من فوائد جمّة؛ فهو يحافظ على درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعية، ويفيد القلب ويدعمه، كما يُعزّز الدورة الدمويّة في الجسم، ويفيد الجهاز التنفّسي، ويُقلّل من الإمساك، ويعالج تقرّحات الجلد، والأهم من ذلك كلّه استخدامه في علاج ضغط الدم؛ وذلك تبعاً لسخونته وبرودته، ولكن بالمُجمل لا يُنصح بشربه بشكل كبير لمن يعانون من انخفاض ضغط الدم المستمر.
ومن فوائد الكركديه أيضاً أنّه يقلّل من نموّ الورم السرطاني داخل الجسم، ويُحافظ على مستوى الكولسترول فيه، ويُخلّص المريض من مغص الأمعاء وآلام البطن؛ لاحتوائه على مواد تطهّرها، وتقضي على البكتيريا، وهو مساعد في عمليّة الهضم، كما يحتوي على الأحماض العديدة ومضادّات الأكسدة، وفيتامين ج الّذي يفيد في مقاومة نزلات البرد وغيرها.
يُزرع الكركديه في كثيرٍ من البلاد الاستوائيّة وشبه الاستوائيّة، ويكثُر شربه في شهر رمضان المبارك؛ لمساعدته في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم وترويته للعطش. وهو يُستخدم أيضاً في خليط الحناء ليعطيها اللون الأحمر؛ فهو بمثابة صبغة، وعلى هذا الأساس تمّ استخدامه في بعض مواد التجميل وبعض الأدوية والصناعات الأخرى .

صنع الكركديه

يكون صنع الكركديه بأخذ القليل من أعشاب الكركديه الجافّة، ووضعها في ماء مغلي بداخل إناء، ثمّ يوضع الخليط على النار عشر دقائق، وبعد ذلك نقوم بتصفيتها وإضافة السكر لها حسب الرغبة. ويُنصح بعدم تخزينه لأيّام وذاك لترسّب الأملاح الضارّة بالكلى فيه. كما ويمكن صنعه بطريقة أخرى؛ وذلك بنقع أوراق الكركديه بالماء البارد لمدّة ساعات ومن ثمّ تصفيته وشربه بارداّ، وهنا تكمن الفائدة الكبرى في خفض ضغط الدم المرتفع لمن يعانون من هذا المرض.
رغم فوائد نبتة الكركديه الكثيرة إلّا أنّه لا يُنصح بالإكثار من شربه بكميّات كبيرة؛ إذ إنّ له أضراراً ونتائج جانبيّة قد تؤثّر سلباً على الشخص؛ فقد يُسبّب للبعض الحساسية، ويظهر ذلك عليهم بالحكّة المفرطة للجلد والعيون، كما أنّه يؤثّر سلباً على المرأة الحامل، وكذلك على من يعاني من انخفاض مستمر في ضغط الدم.
للكركديه تأثير الهلوسة على البعض؛ إذ إنّ الأحماض الموجودة فيه تجعل البعض يفقد تركيزه وشيئاً من وعيه، لذا على المرء الاعتدال في احتسائه لهذه النبتة الحمراء الجميلة سواء أكانت باردة أو ساخنة. فكما قيل: ” كلّ شيء زاد عن حدّه انقلب ضده”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى