المطبخ

عملية تبخر الرطوبة من العسل

نحل العسل يبدأ عملية صنع العسل من خلال زيارة زهرة وجمع بعض الرحيق منها ، والعديد من النباتات تستخدم الرحيق كوسيلة لتشجيع الحشرات (النحل، الدبابير والفراشات وغيرها) إلى التوقف عند الزهرة و في عملية جمع الرحيق، تنقل الحشرات حبوب اللقاح من زهرة إلى أخرى، وتلقح الزهور .
إستخراج الرحيق من الزهور  :

معظم العصائر الزهور تشبه الماء والسكر – و- سكروز الممزوج بالماء ، و يمكن أن تحتوي العصائر على مواد مفيدة أخرى تساعد كذلك ،لصنع العسل، حيث تعمل الأنزيمات التي ينتجها النحل إلى تحويل السكروز (أ ديساكهارايد) إلى الجلوكوز والفركتوز (السكريات الأحادية) ، إنظر كيف يصنع الغذاء من أجل قيام الإنزيمات بصنع المواد الغذائية والسكريات ، وحينما تتبخر أكثر الرطوبة حيث يجب أن تتبخر ، ولم يتبق سوى نحو 18 في المئة من المياه في العسل ، وهنا هذا وصف لطيف جداً لطريقة عمل الإنزيم :- إنزيم، الانفرتيز، يحول معظم السكروز إلى قسمين السكريات ستة الكربون، الجلوكوز والفركتوز ، ومن ثم يعمل إنزيم ثاني على تحويل كمية صغيرة من الجلوكوز ، حيث يقوم بتحويل أوكسيديز الجلوكوز، إلى حمض الغلوكونيك وبيروكسيد الهيدروجين ، و يساعد حمض الجلوكونيك على إعطاء العسل وسط حمضي مع الرقم الهيدروجيني المنخفض التي هي تعمل على عدم إستضافة البكتيريا، و العفن والفطريات والكائنات التي ندعوها بالميكروبات، في حين أن بيروكسيد الهيدروجين يعطي حماية قصيرة المدى ضد هذه الكائنات نفسها فعندما ينضج العسل تقل نسبة الرطوبة في رحيق عسل النحل ،وهو ما يعطيها الضغط الأسموزي العالي مما يحميه من الميكروبات.
عملية تبخر الرطوبة من العسل :

وهنا نعطي وصفا بسيطاً جداً لعملية التبخر: تشمل عملية التبخر تغير مادي لإزالة المياه حيث التقوم النحلات بذلك عن طريق وضع القليل من النحل على الجانب العلوي من الخلية ثم تقوم بتحريك أجنحة بسرعة لزيادة الحركة الجوية وذلك لإزالة الرطوبة الزائدة ، وذلك بهدف جعل العسل غذاء مستقراً جدا ، وقادر على أن يقاوم بشكل طبيعي الفطريات والبكتيريا ،مما يسمح بالإحتفاظ بها لسنوات دون تبريد!
كيف تصنع النحلات خلايا العسل ؟

عاملات النحل تصنع خلايا لتخزين العسل ، وإطعام أنفسهم – نحلات الخلية – طوال فصل الشتاء وذلك لعدم قدرتهاعلى الخروج في الهواء الطلق للبحث عن الطعام ، يتم صناعة خلايا نحل العسل على أشكال أنابيب سداسية، والتي تمثل أفضل الأشكال لإنتاج العسل حيث أنها تتطلب كميات أقل من الشمع ويمكن أن تعقد حولها المزيد من العسل ، كما يتم تخصيص بعض الخلايا لتفريخ .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى