القسم الادبي

عبارات حزينه عن فلسطين , شعر حزين عن غزة, شعر حزين عن القدس , عبارات حزينه عن غزة

فلسطين :
اغتيال الفرحة من وجوه الأطفال..
فقدان الحنان و الامال بوجه الأجيال..

و نسيان الضحكة ..و البسمة..في زمن الأغتيال
فلسطين:
خارطة بلا حدود:
على أرصفتها جثث ينخرها دود:
و في أحضانها ضياع..تشرد مفقود..
و حرية مكبلة بأغلال القيود..
و صرخة كبرى أن الوطن يا عربي هكذا..
أبدا..أبدا..لن يعود..
فلسطين:
حروف مفقود لا يجيد نطقها العرب..
نسوا زمانا أن جذورها قد تشعبت القلب ..
و أن احتضارها سخف .. و عار للعرب..
فلسطين:
أرواح و هبت نفسها الموت و استشهاد ..
و خلقت الموت راية كبرى لتحرير البلاد..
و أصبحت رمز البطولة و الجهاد..
وداست على أفراحها بأيام الاعياد..
و اليوم قالت ..لا للعيش يا صهيوني دون جهاد ..
أن كان قدري أن انتهي..
قد رضيت بحكمك يا رب العباد..
فلسطين..
ام الفداء من واقع لا خيال..
راية تنطق بصوت الحق ..هيا للقتال .. هيا للنضال..
هيا أيها الأبطال..
فإن للعيش جريمة تحت راية الأنذال ..
فلسطين..
ام لا تنجب سوى الأبطال..
و سيدة أن و ضعت من رحمها طفلا..
قالت هيا يا ولدى للنزال..
فأنت لم تخلق لتحيى ..
أنما خلقت لتشقى..
و تموت شهيدا تفجر أعداد الاحتلال..
فلسطين..
ذل ..احتقار..و دمار..
و عربي بأم عينه يرى ..
و ليس للعروبة اعتبار..
و عربي بيده نصر..
و بالأخرى أحجار من نار..
و عربي يملئه التحدي..
و الكبرياء و الإصرار..
و عربي لا يعلم أن كان الآن ليل .. أو نهار
و عربي ينطق أن القمة ستعقد ..و علينا الانتظار..
وعربي أشلائه مبعثرة بين أقدام الكفار..
و عربي يمزق عربي..
حقا هذا عار..
أن مات اليهودي .. هلت صيحات رد الاعتبار..
فلسطين..
فلسطين تعاني الاحتضار..
تصرخ بوجه الإعصار..
تعلن موعد انفجار..
بوجهك يا عربي تقول أمنا فلسطين ..
نحن للحرية منتظرين…
فلسطين

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق